لماذا انا بطيئة الفهم؟

لماذا انا بطيئة الفهم؟

لماذا انا بطيئة الفهم؟ يعتبر بطئ الاستيعاب من أكثر المشكلات التي يعاني منها الكثير وخاصةً الأطفال ولذلك تشعر الأمهات بالانزعاج الشديد عندما لا يستطيع أبنائهم فهم المعلومات بشكل سريع. حيث تكون ذاكرتهم ضعيفة ويعانون من ضعف شديد في استرجاع المعلومات التي حصلوا عليها. لذا سوف نتعرف في هذا المقال على أسباب تلك المشكلة وكيفية علاجها.

لماذا انا بطيئة الفهم؟

هناك الكثير من الأعراض التي تعتبر إشارة على ضعف الذاكرة ومن أبرزها قلة الفهم وبطء الاستيعاب ونقص التركيز. وذلك يكون ناتج عن وجود خلل في الدماغ ويمكن أن يكون ذلك الأمر خطير جدًا في حال كان بسبب مشكلة صحية وبالتالي يستدعي ذلك استشارة الطبيب وفيما يلي أبرز أسباب بطء الفهم:

انا بطيئة الفهم بسبب نقص في حمض الفوليك وفيتامين ب 12

يمكن أن ينتج بطء الفهم والاستيعاب عن نقص فيتامين ب12 ونقص حمض الفوليك. لذا يجب أن تحرص على التغذية السليمة المتوازنة التي تتضمن تلك العناصر الغذائية المهمة للذاكرة والدماغ.

انا بطيئة الفهم بسبب التعرض إلى القلق الشديد والخوف الدائم

تؤثر العوامل النفسية بشكل كبير على عملية الفهم والاستيعاب. فعندما نتعرض للضغوط والخوف المستمر والقلق بشأن المستقبل وما سيحدث يؤثر ذلك على تركيزنا وبالتالي تظهر مشكلة عدم الفهم والاستيعاب.

انا بطيئة الفهم بسبب صعوبة المعلومات

قد تنتج مشكلة بطء الفهم والاستيعاب بسبب أن المعلومات صعبة ومعقدة. حيث تؤثر طريقة عرض المعلومات على مدى فهمنا لها. لذا يجب استخدام طرق وأساليب تعرض المعلومات بطريقة مبسطة.

علاج بطيئة الفهم؟

 هناك عدد من الحلول التي يمكن استخدامها لحل مشكلة عدم القدرة على الفهم والاستيعاب. وفيما يلي أبرز الحلول للتخلص من مشكلة عدم الفهم:

  • الحرص على تناول الغذاء السليم الغني بالعناصر الغذائية المهمة للدماغ والذاكرة.
  • تدريب العقل باستمرار من خلال ممارسة التدريبات العقلية التي تعمل على تعزيز مهارة الفهم والاستيعاب.
  • الإكثار من شرب الماء طوال اليوم لترطيب الجسم والتخلص من حالة الجفاف.
  • السيطرة على الضغوطات والأفكار المزعجة التي تشتت العقل والتركيز.

علاج بطيئة الفهم عند الأطفال

يرغب الكثير من الأهل في التعرف على طريقة التعامل مع الطفل الذي يواجه صعوبة في الاستيعاب حيث يؤثر ذلك على أداء الطفل ومهارات التعلم لديه ولا يتمكن من فهم المعلومات بشكل صحيح.

وبالتالي يصبح التدخل هنا أمرًا ضروريًا لمساعدة الطفل على التخلص من تلك المشكلة وكلما كان التدخل مبكرًا أصبحت النتائج أفضل في تحسن مستوى الطفل وتحسين استيعابه وتركيزه وفيما يلي أهم الخطوات الأساسية التي يمكن أن تساعدك كأم على مساعدة طفلك في هذه الحالة:

 الدعم والتشجيع لعلاج بطء الاستيعاب عند الأطفال

مما لا شك فيه أن كل طفل يحتاج إلى الحب والدعم والتشجيع باستمرار. وخاصةً الأطفال الذين يعانون من مشكلة عدم الفهم والاستيعاب. حيث يساعد ذلك الدعم الإيجابي على تعزيز ثقتهم بأنفسهم. بالإضافة إلى الشعور بقيمتهم. وتقوية الإرادة لديهم حتى يتمكنوا من الاستمرار في العلاج حتى عندما تصعب الأمور.

أيضا تذكري أن دورك كأم ليست فقط علاج عدم الفهم وإعاقة التعلم عنده ولكن عليكِ منح طفلك كافة الوسائل اللازمة للتعامل مع أي تحديات تواجهه. وعلى المدى البعيد يمكنه مواجهة هذه التحديات بالإضافة إلى التغلب عليها مما يساعد الطفل على النمو بشكل صحيح وامتلاك شخصية قوية.

التنسيق مع المدرسة لعلاج بطء الاستيعاب عند الأطفال

يجب عدم إلقاء اللوم على المعلم أو المدرسة بل يجب أن تعملي على التنسيق والعمل معهم ومتابعة مستوى طفلك وسير المناهج ومدى فهم الطفل. بالإضافة إلى إيجاد الحلول المناسبة لمستوى الطفل وتطوره.

متابعة تطورات التعلم لعلاج بطء الاستيعاب عند الأطفال

 يجب أن تحرصي كأم على ملاحظة أي تغييرات تظهر على طفلك وفي حال وجود أي تغيرات يجب استشارة  الطبيب المختص للحصول على أفضل الحلول المناسبة لحالة طفلك والعمل على تطبيقها والتركيز على النتائج.

وضع خطة يومية لعلاج بطء الاستيعاب عند الأطفال

يجب أن تنظمي وقت الطفل على مدار اليوم حيث يساعد ذلك على استغلال كافة أوقاته بشكل إيجابي عملي. كما يمكن استخدام جدول منظم لطفلك وتحديد وقت لإتمام لتلك المهام الدراسية. كما أن القيام بأي تمرينات رياضية يساعد على تعزيز قدرة طفلك على الفهم والاستيعاب. بالإضافة إلى تخصيص وقت للترفيه عن الطفل  واللعب معه وممارسة بعض الأنشطة الحركية.

التواصل اليومي مع طفلك لعلاج بطء الاستيعاب عند الأطفال

من الضروري التحاور مع طفلك كل يوم وإجراء محادثات معه حول كل ما يشعر به ويواجه على مدار يومه. احرصي على أن تتحدثي مع طفلك واجعليه يعبر عن مشاعره دون خوف وساعديه على إيجاد حلول لأي مشكلة يتعرض لها.

تقليل وقت الشاشات لعلاج بطء الاستيعاب عند الأطفال

 للشاشات مثل التلفاز الهاتف تأثير سلبي على نشاط الدماغ وقدرة الطفل على التعلم والاستيعاب لذا يجب تقليل وقت جلوس الطفل أمام تلك الشاشات لتنشيط الدماغ بالإضافة إلى تحسين قدرة الطفل الفهم والاستيعاب. 

أطعمة لزيادة التركيز والفهم عند الأطفال

تساهم بعض الأطعمة في تحسين التركيز لدى الأطفال كما تعمل على تنشيط الدماغ  للحفاظ على مستوى التركيز ومنها ما يلي: 

  • البيض والزبادي.
  • الخضراوات الورقية مثل السبانخ والجرجير.
  •  الأسماك الدهنية كالسالمون والسردين والماكريل.
  • المكسرات والبذور من أهم العناصر الغذائية التي تلعب دور كبير في تحسين صحة المخ والذاكرة.
  • الفواكه بمختلف أنواعها تساعد على زيادة التركيز وتحسين الفهم.

وبذلك نكون وصلنا إلى نهاية حديثنا عن انا بطيئة الفهم حيث تعرفنا على أسباب بطئ الفهم والاستيعاب بالإضافة إلى طرق التغلب على تلك المشكلة. كما تطرق المقال إلى عرض تأثير  مشكلة بطء الاستيعاب والفهم عند الأطفال وكيفية علاجها.

أسئلة شائعة حول لماذا انا بطيئة الفهم؟

هل بطئ الفهم مرض؟

لا يعتبر بطئ الاستيعاب مرض بل حالة من ضعف القدرات العقلية حيث تؤثر بشكل كبير على المهارات التي يحتاجها كل شخص سواء في الدراسة أو العمل. حيث تؤثر على مدى قدرته على التنظيم والتخطيط للوقت والانتباه والتركيز والتفكير. الخلاصة أنه اضطراب يؤثر على تعلم حيث لا يتمكن الطفل من التركيز في الفصل مثل غيره من الأطفال.

كيف تزيد سرعة الاستيعاب بطيئة الفهم؟

لزيادة سرعة الاستيعاب يمكنك اتباع الأساليب التالية:

  • ركز على كل كلمة تقرأها حيث يستقبل عقل الإنسان المعلومة لمرة واحدة ولكي تحتفظ بالمعلومة في الذاكرة  يجب أن تستلمها بكل تركيز.
  • أيضا وجه كل تركيزك وانتباهك للمعلومة التي تحصل عليها فقط ولا تشغل عقلك بأي شيء آخر.  أي تخلص من كافة المشتتات من حولك لأنها ستؤثر على تركيزك بشكل سلبي.

ما سبب الاستيعاب المتاخر بطيئة الفهم؟

قد تؤدي الضغوطات النفسية بمختلف أنواعها مثل القلق والتوتر والاكتئاب إلى النسيان والارتباك وضعف الاستيعاب وصعوبة التركيز بالإضافة إلى غيرها من المشكلات التي تترك تأثيرًا سلبيًا على أداء الأنشطة اليومية. أيضا يمكن أن يسبب سوء التغذية وعدم حصول الجسم على العناصر الغذائية الضرورية صعوبة الفهم واستيعاب المعلومات. لذا يجب أن تحرص على التخلص من تلك الضغوطات النفسية قدر الإمكان بالإضافة إلى تناول الغذاء الصحي.

اشترك في دورة إنعاش العقل

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *